توطئة لطرحها للاستثمار الأبحاث الجيولوجية تبدأ تقييم خامات الرمال السوداء في (6) مربعات بالبحر الاحمر اوفدت الهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية فريقا جيولوجيا مشتركا من عدة إدارات الى ولاية البحر الأحمر لاجراء دراسات شاملة لخامات الرمال السوداء على ساحل البحر الأحمر في (6) مربعات توطئة لطرحها للاستثمار العالمي. و قال المدير العام للهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية د.محمد ابو فاطمة خلال وداعه الفريق الجيولوجي المتجه الى ولاية البحر الاحمر اليوم (الثلاثاء) ان الهدف من هذه المأمورية التقييم والبحث عن خامات الرمال السوداء سعيا لاستقطاب الشركات العالمية العاملة في الاستثمار في هذا المجال ، وكشف ابوفاطمة ان هذه المامورية تعد الثالثة من نوعها لاستغلال الرمال السوداء التي قال ان تدخل في عدد من الصناعات مثل صناعة الطائرات والمركبات الفضائية الى جانب الصناعات التكنولوجية المتعددة ، مشيرا الى انها رمال ترسبت على ساحل البحر الاحمر بكميات مهولة تحتاج الى دراسات تفصيلية لعرضها للاستثمار الى جانب السعى الى اضافة قيمة مضافة لها وتدريب الكادر الجيولوجي السوداني على مثل هذه الماموريات للقيام بدوره بصورة فاعلة . من حهته اكد المشرف على المامؤرية جيولوجي هاشم الطيب ان المامورية تاتي في اطار ماموريات البرامج الغرض منها التقييم والاستكشاف التفصيلي لخامات الرمال السوداء بولاية البحر الاحمر،فيما كشف الجيولوجي عثمان ابوعاقلة احد الجيولوجيين المشرفين على المامورية ان المامورية تستهدف ست مواقع لاجراء الدراسات بمنطقة شمال بورتسودان ، لافتا الى ان هذه الدراسة تستغرق (45) يوما

ً المصدر : اعلام وزارة النفط والغازوالمعادن الثلاثاء :12 مارس 2019

تابعونا على