وزارة الطاقة والتعدين توقع (7) اتفاقيات للتنقيب عن الذهب
وقعت وزارة الطاقة والتعدين ممثلة في قطاع التعدين(7) اتفاقيات امتياز للتنقيب عن الذهب والمعادن المصاحبة باربعة ولايات " نهر النيل، الشمالية ، جنوب كردفان والبحر الاحمر" من جملة ( 20) اتفاقية توقع الاسبوع المقبل، والشركات هي اجنبية ومحلية" الشاطئ، يماني،كلدفان للتعدين، هديل،شان شونق وشركة الخدمات المتكاملة وهي مملوكة بنسبة كبيرة لمستثمرين اماراتيين ". وتستمر الشراكة حسب العقد اكثر من ثلاثين عاما .
وكشف وزير الطاقة والتعدين المكلف خيري عبدالرحمن عن سياسات جديدة في قطاع التعدين ستحدث نقلة كبرى بالبلاد حال تطبيقها. واكد لدى مخاطبته مراسم توقيع اتفاقيات امتياز عن الذهب والمعادن المصاحبة  اليوم (الخميس) على توقيع مايقدر بنحو( 20) اتفاقية خلال الأسبوع القادم لافتا الى التحول الى المرحلة الثانية بتجهيز مربعات تصلح  للطرح في عطاءات للتنافس عليها  داخليا وخارجيا وقال : (إن هذه هي السكة التي نريد أن نمشي فيها) ،مشيرا الى حدوث مراجعات فنية كاملة في كل الاتفاقيات للوصول إلى اتفاقيات تعظم نصيب الدولة وتتجنب عدم استغلال الموارد الاستغلال السئ.
وهاجم عبدالرحمن من يضعون السودان ضمن خانات لاتشبهه مثل وضعه في خانات الفساد وسؤ الإدارة والديون المثقلة متوعدا إياهم بتغيير الصورة الى الصورة التي تشبه المواطن السوداني مقرا في الوقت ذاته بمرور السودان بفترة إقتصادية قاسية إلا انه أكد على القدرة الانطلاق والعبور  من خلال التوظيف الامثل لموارد السودان ، لافتا الى ان قطاع التعدين جهز نفسه لتقديم خدمة حقيقية من خلال اختيار مربعات مكتملة الدراسات لتطرح في عطاءات مفتوحه لكل الشركات المحلية والعالمية وهذا هو الطريق الذي نرغب في السير فيه ،داعيا العاملين في القطاع لمواصلة العمل على تطوير القطاع.
من جانبه اقر المدير العام للهيئة العامة للابحاث الجيولوجية جيولوجي مستشار سليمان عبدالرحمن، بتأخر توقيع هذه الاتفاقيات لاكثر من عام لمراجعة قدرتها الفنية والمالية ولمزيد من التنقيح ، مؤكدا حرصهم على زيادة انصبة الدولة هذه المرة مع سعيهم لانجاههم للمعادن الصناعية، شدد على العمل بجهد وتخطي العقبات لرفد القطاع التنمية،
من جهتها أكدت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي المكلفة هبة محمد احمد ان هنالك (٤٠٠) شركة تعمل في مجال الاستكشاف الا ان التي دخلت الانتاج لا تتعدى الـ( ١٣) العاملة منها  ()٣ فقط ،وشددت على اهمية تغيير النظرة كمسار جديد يرتكز على اسس النجاح واستخدام الموارد بطريقة فعالة.والتزمت الوزيرة بتذليل كافة العقبات للشركات ، من خلال تقديم اعفاءات جمركية واتباع مبدا الشفافية لازالة الممارسات الفاسدة السابقة.
....................................
المصدر : إعلام وزارة الطاقة والتعدين / قطاع التعدين
الخميس : 24/ 9/ 2020

تابعونا على