وزارة المعادن توفر (50) منحة دراسية لطلاب البكالريوس في محليات إنتاج الذهب بولاية البحر الأحمر

إمتدح وزير المعادن مبادرة الشركة السودانية للموارد المعدنية وولاية البحر الاحمر في توفير منح دراسية لأكثر من خمسين طالب من طلاب المحليات المتجة للذهب بولاية البحر الأحمر ، وتعهد الوزير خلال مخاطبته اليوم ( الاثنين ) بجامعة البحر الاحمر تدشين مشروع تقديم المنح الاجتماعية  بإلحاق طلاب محلية حلايب وادراجهم ضمن منح هذا العام  لجهة أنها محلية تستحق الكثير، ولفت الوزير أن مشروع المنح الدراسية مشروع من نوع آخر يستهدف إنسان الذي عاني كثيرا خلال مشروع سنوات الحكم الوطني
  واصفاً المشروع بالفريد والذي يأتي ضمن مشروعات المسؤولية المجتمعية مؤكداً أنا ماقدم هو كتير من قليل وفق خطط الوزارة ، واضاف الوزير (نأمل أن تحزو الولايات الأخرى ذات الاتجاه في توفير الفرص والمنح الدراسية وهي حجر  الزاوية في بناء التنمية هي والاهتمام برأس المال البشري).

من جهته  أكد وإلي ولاية البحر الاحمر عبدالله شنقراي  أن العدالة لن تتحقق  لمناطق التهميش إلا من خلال بذل جهود كبيرة تسهم في تصحح مسيرة التنمية ، مشيراً إلى أن مشروع المنح الدراسية هو عمل كبير ومجهود ضخم قامت به الشركة السودانية للموارد المعدنية، قاطعا بان هذا الأمر سيكون منهج مستمر  وتابع بقولة ( أعتقد أن الذهب الذي استخراج من هذه المناطق افضل استثمار له هو أن يكون في  توفير المنح الدراسية تنمية للكادر للمورد البشري الذي هو أساس التنمية).

في الأثناء كشف المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية  مبارك أردول
 أن برنامج المنح الدراسية هو الأول من نوعه ضمن مشروعات المسؤولية المجتمعية وهو برنامج يعمل به لأول مرة في قطاع التعدين وولاية البحر الاحمر هي أول ولاية تحصل على إزالة هذه المنح ، داعيا الولايات الأخري أن تحزو حزو ولاية البحر الاحمر وأردف بقولة "دي بلدنا لازم نخدما ونعمل ليها ".
وكشف أردول أن المنحة الدراسية
المنح تشمل السكن والرسوم الدراسية والكفالة الشهرية ، داعياً الطلاب إلى الاجتهاد والإلتزام ، مشيراً إلى أن زيادة تلك المنح في المستقبل القريب وزاد أردول ( نحن سنذهب ولكن يجب أن تبقى هذه المنح  وان تستمر ).
...................
المصدر :.  أعلام وزارة المعادن
الإثنين : 5/4/2021

تابعونا على